أشبال الأطلس ينهون مشوارهم التاريخي في مونديال أندونيسيا

أشبال الأطلس

انهزم المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، اليوم السبت 25 نونبر الجاري، في دور الربع النهائي لمنافسات كأس العالم للشباب، المنظمة بإندونيسيا، أمام المنتخب المالي، بهدف دون رد.

واستطاع المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، الوصول إلى دور الربع النهائي للمسابقة، بعد مشوار طويل انطلق بالفوز على منتخب بنما، في الدور الأول للمجموعات، وانتهى بالفوز على المنتخب الإيراني عبر ركلات الترجيح، بعد التعادل السلبي في المباراة، لتكون بذلك مباراة الربع، إفريقية خالصة.

وكان رفاق بنغوزيل، يسعون إلى تحقيق إنجاز تاريخي بالمونديال العالمي، في سياق النهضة الكبيرة التي تعرفها كرة القدم المغربية، خلال السنوات الأخيرة، وتحقيق المنتخب الأول، لإنجاز تاريخي بمونديال قطر 2022، بالوصول إلى نصف النهائي، والدخول إلى التاريخ من أبوابه الواسعة.

وحاول أبناء ’’شيبا’’ تحقيق مسيرة تاريخية في المونديال، وتكريس تفوق الكرة المغربية على المستوى العالمي، بمختلف الفئات، والتأكيد على النهضة الكروية التي تعيشها المملكة، بكونها خزانا للمواهب ومحترفي ’’الساحرة المستديرة’’، إلا أن الانهزام أمام منتخب مالي أنهى مشوارهم.

ويشارك في البطولة العالمية، إلى جانب المغرب، كل  من منتخبات  الأرجنتين، والبرازيل، وبوركينا فاسو، وكندا، والإكوادور، وإنجلترا، وفرنسا، وألمانيا، وإندونيسيا (الدولة المستضيفة)، وجمهورية إيران الإسلامية، واليابان، وكوريا الجنوبية، ومالي، والمكسيك، وكاليدونيا الجديدة، ونيوزيلندا، وبنما، وبولندا، والسنغال، وإسبانيا، والولايات المتحدة الأمريكية، وأوزبكستان وفنزويلا.

ووضعت قرعة منافسات كأس العالم اندونيسا 2023، التي نظمت بتاريخ 15 شتنبر الماضي، وأشرف عليها خايمي يارزا، مدير بطولات الفيفا، بمساعدة كل من ستيفن أبياه، الفائز السابق بكأس هذه المسابقة، وخوليو سيزار، الذي لعب نهائي نسخة 1995 من نفس البطولة، أصحاب الأرض، منتخب إندونيسيا، في المجموعة الأولى مع منتخبات الإكوادور والمغرب وبنما.

وتجدر الإشارة، إلى أن المنتخب المغربي، أقصى نظيره المالي، في نهائيات كأس أمم إفريقيا الأخيرة بالجزائر، برسم دور النصف النهائي، بعدما تفوق أشبال الأطلس بضربات الترجيح ب (6 ـ 5) بعدما نهاية المبارة في الوقت القانوني بالتعادل السلبي.

وسبق للناخب الوطني، سعيد شيبا، أن قال خلال الندوة الصحفية الخاصة بالمباراة، إن أكبر هاجس للعناصر الوطنية، هو العياء بسبب توالي المباريات وارتفاع إيقاعاتها.

مقالات ذات صلة

في تكرار لنسخة 2019.. نهضة بركان يفشل في تحقيق كأس الكونفيدرالية الإفريقية

إنجاز غير مسبوق.. السيتي بطلا للدوري الإنجليزي للمرة الرابعة على التوالي

هل يستفيد نهضة بركان من “استفزازات” مدرب الزمالك ويفوز بكأس الكونفدرالية؟

رباعية أخرى بالجزائر تأهل المنتخب المغربي للنائشات للدور الحاسم في تصفيات المونديال

الفيفا تُقر تعديلا يقف أمام مساعي ضم “البوليساريو” للاتحاد الإفريقي لكرة القدم

الدولي المغربي شادي رياض على “ردار” فريق أرسنال الإنجليزي

ملهمة.. ما قصة ويلما رودولف من فتاة مشلولة إلى أسرع امرأة في العالم؟

اجتماع حاسم لأندية الدوري الإنجليزي لإلغاء “الفار” بداية من الموسم المقبل

ظهرت في مزاد علني.. ورثة مارادونا يمنعون بيع كرته الذهبية المختفية منذ سنوات

دايلي ميل: سفيان أمرابط يستعد لمغادرة المان يونايتد، وغموض حول وجهته المقبلة

موندو ديبورتيفو: النصيري مُهدد بعقوبة قاسية قد تصل إلى إيقافه 12 مباراة

المغاربة

الجامعة تعلن عن مواعيد مباريات المنتخب الوطني المؤهلة لكأس العالم

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)