الانتخابات الإسبانية .. الصدارة للحزب الشعبي والاشتراكي يتقدم

الانتخابات الإسبانية

تصدر الحزب الشعبي المحافظ، نتائج الانتخابات الإسبانية العامة السابقة لأوانها، والتي جرت يوم الأحد في إسبانيا، متبوعا بالحزب الاشتراكي العمالي.

وحسب النتائج التي نشرتها وزارة الداخلية الإسبانية بعد فرز 98 بالمائة من الأصوات، حصل الحزب الشعبي على نسبة 32.91 بالمائة من الأصوات (136 مقعدا) في مجلس النواب، متبوعا بالحزب الاشتراكي العمالي، الذي حصل على 31.77 بالمائة من الأصوات (122 مقعدا).

يليهما، وفقا لنفس النتائج، حزب فوكس اليميني المتطرف الذي حصل على 12.40 بالمائة من الأصوات (33 مقعدا)، والحزب اليساري المتطرف سومار بحصوله على 12.29 بالمائة من الأصوات (31 مقعدا).

مقابل ذلك، حصل الحزب الجمهوري اليساري لكاتالونيا على نسبة 1.93 بالمائة من الأصوات (7 مقاعد)، وانتزع حزب “معا من أجل كاتالونيا” 1.64 بالمائة من الأصوات (7 مقاعد)، وظفر حزب “بيلدو” ستة مقاعد، وهي نفس النتيجة التي حققها حزب الباسك القومي، بينما فازت الكتلة القومية في غاليسيا، وائتلاف الكناري، واتحاد الشعب في نافاري بمقعد واحد لكل منها.

ولا زال الحزب الشعبي الذي يقوده “ألبيرتو نونيث فييخو”، بعيدا عن الأغلبية المطلقة التي تتطلب الحصول على 176 مقعدا، بينما يسير الحزب الاشتراكي العمالي، برئاسة بيدرو سانشيز، رئيس الحكومة الحالي، بخطى إيجابية في هذا السباق الانتخابي.

وعرفت الانتخابات الإسبانية مشاركة بنسبة بلغت 70.35 بالمائة، بزيادة 4 بالمائة تقريبا عن الاستحقاقات الانتخابية التي جرت في نونبر 2019.

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

مقالات ذات صلة

وزراء مغاربة يشاركون في احتفالات العيد الوطني الفرنسي بالرباط

البرلمان العربي يشيد بدور الملك محمد السادس في الدفاع عن فلسطين

أوزين يعتذر عن نشر خريطة المملكة مبتورة في العدد الأخير لجريدة حزبه

المغرب والجزائر يواصلان ترقب المشهد الانتخابي الفرنسي بعد “سلبية النتائج”

تقارير: المغرب يُبرم صفقتين “مؤثرتين” في مجال التسلح