الحكومة تتفاعل مع احتجاجات طلبة الطب

تفاعل الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الخميس، مع ما يعيشه قطاع الصحة، من إضرابات وأشكال احتجاجية،يخوضها طلبة الطب والصيدلة، للتعبير عن رفضهم لمقترحات الوزارة الوصية على القطاع، من أجل تجويد التكوين.

وقال بايتاس في الندوة الصحفية، الخاصة بالمجلس الحكومي، المنعقد برئاسة عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، إنه ’’بخصوص إشكالية طلبة الطب، أعتقد أن الندوة التي عقدها، الوزيران، عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وخالد آيت الطالب، وزير الصحة والحماية الإجتماعية، أجابت عن كل العناصر المرتبطة بهذا الموضوع’’.

وقال وزيرا التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، يوم الخميس الماضي بالرباط، إن تخفيض مدة الدراسة والتكوين في كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان من 7 إلى 6 سنوات سيحفظ القيمة العلمية والمعنوية للشهادات المحصل عليها من هذه الكليات.

وأوضح الوزير، في ندوة صحفية مشتركة مع وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، أن تخفيض مدة الدراسة بهذه الكليات، لايمس بجودة التكوين و قيمته العلمية، ويأتي في سياق إطلاق الحكومة للعديد من الأوراش، لاسيما ورش الحماية الاجتماعية وإصلاح المنظومة الصحية والتعليم العالي، مشيران إلى أن كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان تسعى جاهدة إلى تكوين أطباء أكفاء يتمتعون بالمقدرة العلمية، ومتشبعين بأخلاق ومبادئ مهنة الطب النبيلة والإنسانية.

وأبرز  ميراوي أنه في سياق التنزيل الصحيح لبرامج تكوين الطلبة والطالبات بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان عقدت الوزارتين 14 جلسة حوار مع ممثلي الطلبة مابين دجنبر 2023 و فبراير 2024، وذلك عقب مقاطعة الدروس والتكوين بهذه الكليات، مضيفا أن هذه الجلسات شارك فيها عمداء ونواب لهم والعديد من الأساتذة المعنيين، من أجل دراسة الوضعية التي تشهدها هذه المؤسسات واقتراح مجموعة من الحلول .

وأضاف الوزير أن هذه الجلسات تطرقت أيضا لآليات مواكبة إصلاح المنظومة الصحية والتعليم العالي وتعزيز التأطير الطبي والوقوف على الإشكاليات المسجلة في هذا المجال ومدى تقدم الأشغال في الإصلاح البيداغوجي، علاوة على إبراز الحثيات التي أدت الى تقليص مدة الدراسة والتكوين من 7 إلى 6 سنوات، وذلك بهدف الارتقاء بالمنظومة الصحية والتنزيل الصحيح لهذا الإصلاح.

وحرص على التأكيد على أهمية معالجة موضوع الهدر الزمني، في سياق مقاطعة الحوار من طرف ممثلي الطلبة بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، مسجلا أن الحكومة مافتئت تبرهن في العديد من جولات الحوار عن « نيتها الحسنة » واستعدادها لمواصلته.

وأضاف أنه تمت الاستجابة لأغلب المطالب التي تخص طلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، موضحا أن وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، والصحة والحماية الاجتماعية استجابتا إلى 45 مطلبا من أصل 50 تقدمت به تنسيقية طلبة كليات الطب، فيما لا يزال النقاش متواصلا بخصوص النقاط الخمسة المتبقية.

وأشار ميراوي إلى أن الحكومة ستتخذ مجموعة من الإجراءات لمواجهة الهدر الزمني بكليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، من بينها على الخصوص تنزيل البرنامج المخصص للامتحانات في الموعد المحدد.

 

مقالات ذات صلة

بنكيران يهاجم حكومة أخنوش ويصفها بـ’’الفاشلة’’

البرلمان

تأجيل الجلسة العمومية المشتركة لمجلسي البرلمان

محمد الشوكي رئيسا للفريق التجمعي بقبة البرلمان

المباحثات المغربية البلجيكية

إعادة 1100 معتقل مغربي.. أهم محاور المباحثات المغربية البلجيكية

وزير العدل البلجيكي يشيد بإصلاحات المغرب القضائية ووهبي: شراكتنا مع بلجيكا تاريخية

بلجيكا تعتبر مبادرة الحكم الذاتي “أساسا جيدا” لحل نزاع الصحراء المغربية

السلطات

بسبب المغرب.. السلطات الجزائرية تمنع صحافيا جزائريا بـ”جون أفريك” من دخول البلاد

هيئة حقوقية تدعو البرلمان المغربي لتصنيف “البوليساريو” منظمة إرهابية

رئيس الوزراء البلجيكي يحل بالعاصمة المغربية الرباط مرفوقا بوفد هام

البوليساريو “غاضبة” وتُطالب إسبانيا بإلغاء منتدى استثماري حول الصحراء المغربية

الصحراء

بعد المواقف الإسبانية والفرنسية الأخيرة.. هل يغلق المغرب ملف الصحراء؟

حصرياً بشمال إفريقيا.. المغرب يحصل على درونات “كاميكاز” الانتحارية

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)