الذكاء الاصطناعي سيف ذو حدين

الذكاء الاصطناعي

لا شك أن الذكاء الاصطناعي، الذي يعد طفرة كبيرة في عالم التكنولوجيا الحديثة، سهل حياة البشر على مستوى العديد من المجالات، كالعلم، والفن والاستثمار وغيرها.

ولأنه تقنية تحاكي القدرات الذهنية للبشر، أصبح الذكاء الاصطناعي، وسيلة لا يستغنى عنها لدى العديد من الأشخاص، بمختلف فئاتهم العمرية، خاصة الشباب.

لكن يبدو أن الذكاء الاصطناعي، سيف ذو حدين، فإلى جانب قيامه بمهام تستغرق وقتا طويلا، أصبح يشكل خطرا للمجتمعات، خصوصا إذا تم استعماله بشكل خاطئ.

وهذا ما حدث بالضبط، في بلدة “ألمندراليخو” جنوب إسبانيا، التي فقدت هدوءها بسبب هذه التقنية، بعد تداول واسع لصور فتيات البلدة، وهن عاريات، على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتبين لاحقا، أن الصور المتداولة للفتيات، صنعت باستخدام برامج الذكاء الاصطناعي، حيث كانت في الأصل صورا طبيعية، لفتيات يرتدين ملابسهن العادية.

ونقلا عن “بي بي سي“، بلغ عدد ضحايا هذا التطبيق، إلى حدود الآن، أكثر من 20 فتاة، تتراوح أعمارهن ما بين 11 و17 سنة،  استخدمنه في بلدة “ألمندراليخو” أو بالقرب منها.

وحسب المصدر ذاته، فتحت الشرطة الإسبانية تحقيقا، في الصور المتداولة لهؤلاء الفتيات، وحددت 11 صبيا، تتراوح أعمارهم بين 12 و14 سنة، على خلفية تورطهم في تزييف الصور، ومعالجتها باستخدام تطبيق يجرد من الملابس، وتداولها عبر تطبيقات المراسلة الفورية.

ويجري التحقيق أيضا، في ادعاءات حول وجود محاولة ابتزاز، لإحدى الفتيات باستخدام صورة عارية لها، ما جعل سكان البلدة، قلقين من خطورة استعمال مثل هذه التطبيقات.

وليست هذه القضية الأولى، التي تستنفر سلطات إسبانيا، إذ حدثت واقعة مماثلة، في وقت سابق، من السنة الجارية، حين نشرت صور عارية الصدر، للمغنية الإسبانية روزاليا، على وسائل التواصل الاجتماعي، صنعت باستخدام الذكاء الاصطناعي.

مقالات ذات صلة

رغم وقف تنفيذه.. تقرير يرصد معاناة المحكومين بالإعدام بسجون المغرب

رسميا.. الحكومة ترفع ثمن “البوطا” إلى 50 درهما ابتداء من الإثنين

طقس بارد مصحوب بزخات مطرية في مناطق متفرقة بالمملكة

لمحاربة الجرائم الرقمية إطلاق منصة رقمية جديدة تحمل اسم “إبلاغ”

المديرية العامة للأمن الوطني تطلق منصة جديدة للتبليع عن الجرائم الرقمية

حيار: برنامج “جسر” يركز على “التربية الوالدية” للأسرة

طقس حار نسبيا مع توقعات بتساقطات مطرية متفرقة بالمملكة

جامعة محمد الخامس

تصنيف دولي يضع جامعة محمد الخامس ضمن الأفضل قارياً ودولياً

الإعدام

تقرير يكشف آثار عقوبة ’’الإعدام’’ على المحكومين وذويهم بالمغرب

ذكرى 16 ماي.. أحداث أليمة صنعت منظومة أمنية مغربية متطورة

مزور: المغرب اختار الانتقال إلى السرعة القصوى في مجال الطاقات المتجددة

طقس حار نسبيا مع توقعات بسقوط أمطار ضعيفة بالمملكة

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)