2022..البطالة زادت عند الشباب وحاملي الشهادات والنساء

بلغ عدد العاطلين بالمغرب خلال سنة 2022, مليونا و442 ألف عاطل، حسب أحدث معطيات للمندوبية السامية للتخطيط.

ووفق مذكرة إخبارية للمندوبية، أصدرتها حول “وضعية سوق الشغل خلال سنة 2022″، انخفض عدد العاطلين عن العمل ما بين سنتي 2021 و2022، بمعدل 66 ألف شخص على المستوى الوطني، نتيجة تراجعه بالوسط الحضري بمعدل 70.000 عاطل، وارتفاعه بالوسط الحضري ب4.000 عاطل.

وفي هذا الصدد، أوضحت المندوبية في مذكرتها، أن معدل البطالة انتقل من 12,3 إلى 11,8 بالمئة، على المستوى الوطني، ومن 16,9 إلى 15,8 بالمئة بالوسط الحضري، ومن 5 إلى 5,2 بالمئة بالوسط القروي.

وأبرزت مذكرة المندوبية، أن معدل البطالة بقي مرتفعا لدى فئة الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و24 سنة، مسجلا نسبة 32,7 بالمئة، بينما زاد لدى حاملي الشهادات بنسبة 18,6 بالمئة، وارتفع عند النساء بنسبة 17,2 بالمئة.

فعلى مستوى السن، توضح المذكرة عينها، ارتفع معدل البطالة عند الشباب البالغين ما بين 15 و24 سنة، من 31,8 إلى 32,7 بالمئة، بينما انخفض لدى الأشخاص المتراوحة أعمارهم بين 25 و34 سنة، من 19,6 إلى 19,2 بالمئة، وأيضا في صفوف البالغين بين 35 و44 سنة، إذ سجل تراجعا من 7 إلى 6,4 بالمئة، فيما انخفض لدى البالغين من العمر 45 سنة فما فوق، من 3,8 إلى 3,3 بالمئة.

وحسب الدرجات الدراسية، انتقل معدل البطالة في صفوف حاملي الشهادات، من 19,6 إلى 18,6 بالمئة، وانخفض لدى الذين لا يتوفرون على أي شهادة، من 4,6 إلى 4,2 بالمئة.

أما على مستوى الجنس، فقد ارتفع هذا المعدل لدى النساء، من 16,8 إلى 17,2 بالمئة، مقابل انخفاضه عند الرجال، من 10,9 إلى 10,3 بالمئة.

ووفق أرقام الهيئة الرسمية المكلفة بالإحصاء، تصدرت خمس جهات من حيث عدد العاطلين، بنسبة 71,4 بالمئة من المجموع الوطني، وبمعدل أكثر من سبعة عاطلين من كل عشرة أشخاص.

وفي المقدمة، جاءت جهة الدار البيضاء-سطات، بنسبة بلغت 25,9 بالمئة، متبوعة بجهة فاس- مكناس، ب13,2 بالمئة، تليها جهة الرباط-سلا-القنيطرة، ب12,7 بالمئة، وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة والجهة الشرقية بنسبة 9,8 بالمئة لكل منهما.

وفيما يخص أعلى معدلات البطالة، فقد سجلت بالجهات الجنوبية بنسبة بلغت 20,1 بالمئة، والجهة الشرقية بنسية 17,4 بالمئة، بينما سجلت جهة الدارالبيضاء-سطات نسبة 13,8 بالمئة، وجهة فاس- مكناس 13,5 بالمئة، فيما سجل أدنى معدل بجهات مراكش-آسفي وطنجة-تطوان-الحسيمة ودرعة-تافيلالت، بـنسب بلغت على التوالي 6,9 و9,7 و9,7 بالمئة.

وعزت المندوبية السامية للتخطيط هذه الأرقام، إلى جائحة “كوفيد-19″، التي أثرت على الاقتصاد الوطني لما يقرب سنتين، وأفقدته 432.000 منصب، بالإضافة إلى تداعيات الجفاف التي أثرت على قطاع الفلاحة.

مقالات ذات صلة

رسميا.. الحكومة ترفع ثمن “البوطا” إلى 50 درهما ابتداء من الإثنين

طقس بارد مصحوب بزخات مطرية في مناطق متفرقة بالمملكة

لمحاربة الجرائم الرقمية إطلاق منصة رقمية جديدة تحمل اسم “إبلاغ”

المديرية العامة للأمن الوطني تطلق منصة جديدة للتبليع عن الجرائم الرقمية

حيار: برنامج “جسر” يركز على “التربية الوالدية” للأسرة

طقس حار نسبيا مع توقعات بتساقطات مطرية متفرقة بالمملكة

جامعة محمد الخامس

تصنيف دولي يضع جامعة محمد الخامس ضمن الأفضل قارياً ودولياً

الإعدام

تقرير يكشف آثار عقوبة ’’الإعدام’’ على المحكومين وذويهم بالمغرب

ذكرى 16 ماي.. أحداث أليمة صنعت منظومة أمنية مغربية متطورة

مزور: المغرب اختار الانتقال إلى السرعة القصوى في مجال الطاقات المتجددة

طقس حار نسبيا مع توقعات بسقوط أمطار ضعيفة بالمملكة

ناجية مغربية من جحيم “ميانمار” تحكي كواليس تعذيبها

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)