صحيفة إسرائيلية تتهم بنكيران بمعاداة السامية

وجهت صحيفة إسرائيلية أصابع الاتهام، لعبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، بخصوص معاداته للسامية، وذلك على هامش المهرجان الخطابي الذي نظمه حزب العدالة والتنمية، في الـ19 من نونبر الماضي، تضامنا مع الشعب الفلسطيني.

وجاء في صحيفة “إسرائيل هايوم”، أن عبد الإله بنكيران يقود حملة لمعاداة السامية في المغرب، خاصة بعدما وصف اليهود بالبلداء وعبر عن مساندته الكاملة لحركة “حماس”، معتبرة أن هذا الأمر ساهم في تنامي ظاهرة معاداة اليهودية.

وذكرت الصحيفة مقتطفا من خطاب بنكيران، قال فيه إنه اكتشف أن اليهود ساذجون وبلداء، مشيرا إلى أنهم يتمتعون بذكاء تكتيكي محدود، ومنهم علماء مشهورون كإينشتاين، وتابع بالقول: “الله فضلهم في بداية الأمر، لكنه لعنهم فيما بعد وجعلهم أذلة في الشعوب، منذ حوالي 2000 سنة، وذلك لكونهم بلداء”.

وأشارت “إسرائيل هايوم” إلى أن معاداة السامية التي عبر عنها بنكيران في خطابه، لا تقتصر عليه فقط ولا تشكل مجرد موقف شخصي أو حزبي، بل رأت أن الأمر طال سياسيين آخرين بالمغرب، ما جعلها تقول بأن معاداة السامية بدأت تنتشر في المملكة.

ونزل الموقع الرسمي لحزب العدالة والتنمية، كلمة بنكيران خلال المهرجان، التي وصف فيها اليهود بـ“البلداء رغم ذكائهم”، مرجعا هذا الوصف إلى أنهم اعتقدوا أن القوة ستحل المشكلة، “لكن إلى متى؟” يتساءل ابن كيران، ليقول: “لو كانوا عقلاء لفكروا في حل، ولأدركوا أن القوة لن تدوم لأمريكا ولا لأي إمبراطورية غيرها”.

وخاطب في كلمته أمريكا قائلا: “لا شيء يضمن لك الاستمرار في قيادة العالم، لأنك كنت ظالمة في العراق وفي سوريا وفلسطين وحيثما حللت، وبهذه الطريقة ستفقدين رئاسة هذا العالم، وقد بدت علامات ذلك تظهر عليك”، داعيا إياها إلى تدارك أخطائها تجاه فلسطين والعالم العربي والإسلامي.

وختم حديثه داعيا “الأنظمة العربية إلى عدم الصراع، والاستفادة من الدرس الذي قدمته حماس، من أجل إنقاذ بلدها وشعبها، والوعي بأن القضاء عليها لن يمنع الاحتلال من مد يده إلى ما وراء فلسطين، سواء في مصر أو الأردن أو لبنان أو السعودية أو غيرها، بل سيكون هذا الأمر وبالا على المنطقة كلها”.

وذكرت الصحيفة العبرية كذلك خطاب نبيلة منيب، الأمينة العامة السابقة للحزب الاشتراكي الموحد، وبرلمانية بمجلس النواب، والذي وصفته بـ”الخطاب المتطرف”.

وكانت منيب من بين الشخصيات السياسية الحاضرة في نفس المهرجان الخطابي، وفي كلمة لها بالمناسبة، انتقدت ما أسمته بـ”التسلل الصهيوني إلى الحكومة المغربية”، لافتة إلى أن العديد ممن شاركوا في الحرب ضد الفلسطينيين هم أحفاد اليهود المغاربة.

مقالات ذات صلة

أزمة المعابر الحدودية .. حكومة مليلية تتهم المغرب بالتعنت وتطالب إسبانيا بالتدخل

الجيش الأمريكي ينقل آليات عسكرية إلى المغرب لبدء مناورات “الأسد الإفريقي”

هل تستجيب الولايات المتحدة لشروط المغرب لإرسال قوات حفظ السلام إلى غزة؟

هلال

هلال يستنكر ’’إرهاب’’ الجزائر ضد الوفود الداعمة لمغربية الصحراء في كاراكاس

أخنوش

أخنوش يترأس الوفد الرسمي المشارك في المنتدى العالمي العاشر للماء بإندونيسيا

غامبيا تجدد دعمها “الثابت” لمغربية الصحراء

تقارير: المغرب يوافق على نشر قواته لحفظ السلام في غزة.. لكن بشروط

تمارين “الأسد الإفريقي”.. اختتام الدورة الأكاديمية التحضريية بتوزيع الشواهد على الضباط

لزيادة التعاون الأمني الثنائي.. حموشي يستقبل نظيره الإسباني بأكادير

الطالبي العلمي

الطالبي العلمي يرأس وفدا برلمانيا رفيع المستوى إلى الصين

سانشيز

سانشيز يحدد موعد اعتراف إسبانيا بفلسطين

الإنتربول

’’الإنتربول’’ يشيد بالريادة المغربية على صعيد التعاون الأمني الدولي

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)