عاملة موسمية مغربية ضمن ضحايا انقلاب حافلة في إسبانيا

لقيت عاملة موسمية مغربية مصرعها، صباح اليوم الإثنين، جراء حادث انقلاب حافلة بمدينة هويلبا، جنوب غرب إسبانيا.

وكانت العاملة المغربية التي تبلغ من العمر 40 سنة، ضمن عاملات أخريات أصبن بجروح، عددهن 24 حالة سبع منهن بليغة، تم نقلهن إلى مستشفيات هويلبا وإشبيلية، حسب معطيات القنصلية العامة للمغرب في إشبيلية.

ووفق المعلومات ذاتها، كانت الضحيات من بين 34 عاملة موسمية مغربية ببلدية ألمونتي، كن على متن الحافلة التي انقلبت عند النقطة الكيلومترية 16 من الطريق A-484.

وسجلت قنصلية المملكة في إشبيلية، أن مصالحها اتخذت  الإجراءات اللازمة لنقل رفات الهالكة المغربية، فيما عملت بالتنسيق مع سفارة المغرب بإسبانيا، على إحداث خلية أزمة لتتبع حالة العاملات المصابات.

من جانبه، أشارت التمثيلية القنصلية، إلى أن القنصل العام للمغرب بإشبيلية، أباه سيدي سيدي، توجه فور إخباره بالحادث، إلى مستشفى هويلبا، للاستفسار عن حالة بعض العاملات المصابات بجروح خطيرة، لافتة إلى أنه تم فتح تحقيق لتحديد أسباب وملابسات هذا الحادث.

مقالات ذات صلة

البعثات الدينية

باحثون يكشفون لسفيركم الدور الهام للبعثات الدينية المغربية المرسلة إلى أوروبا

برشلونة

برشلونة تحتضن المؤتمر الأول للشباب المغربي المقيم بإسبانيا

تحويلات مغاربة العالم بلغت 9,2 مليار خلال شهر يناير 2024

إيفاد 274 جامعيا وواعظا ومقرئا للمواكبة الدينية لمغاربة العالم خلال شهر رمضان

الأمازيغية القنصلية

سابقة.. قنصلية المملكة في باستيا تصدر بلاغا باللغة الأمازيغية

204 مليار درهم قيمة ودائع وأموال مغاربة العالم في البنوك الوطنية

مباحثات مغربية كندية

مباحثات دبلوماسية تجمع سفيرة المملكة بأوتاوا ومسؤوليين حكوميين واقتصاديين

مغربي الضمان الاجتماعي الاسباني

أزيد من 318 ألف مغربي يتصدرون قائمة الأجانب المسجلين في الضمان الاجتماعي الإسباني

اليزمي: تحويلات المهاجرين المغاربة أصبحت موردا اقتصاديا مهما للمملكة

رياضة البولو مغاربة العالم

فريق مغاربة العالم لرياضة ’’البولو’’ يجري مباراة ودية مع فريق غنتوت بولو

الخارجية المغربية فلسطين غزة

الخارجية المغربية تؤكد إجلاء 289 مواطناً من قطاع غزة

شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة. وزارة

مطالب للحكومة بتحصين أبناء الجالية النشيطين في مدارس كرة القدم بأوربا

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)