ماكي سال: أحب المغرب وسأستقر هناك بعد نهاية ولاية الحكم

قال الرئيس السنغالي ماكي سال، في سياق الأزمة السياسية التي يعيش على وقعها البلد الإفريقي، إن هناك إمكانية استقراره في المغرب بعد انتهاء ولايته المقررة في الثاني من أبريل المقبل.

وعبر الرئيس السينغالي، في إحدى المقابلات التي أجراها مع القناة الرسمية للبلد، بحر الأسبوع الجاري، عن حبه للمغرب وخصوصا مدينة مراكش الحمراء.

ولا يزال موعد الانتخابات الرئاسية السينغالية المقبلة غير مؤكد، في ظل الأوضاع السياسية والاجتماعية الحالية، بعد قرار سال تأجيل الانتخابات التي كانت مقررة مبدئيا في فبراير 2024.

وفي سياق متصل، قرر الرئيس تأجيل تحديد موعد جديد للانتخابات، كما سيبدأ حوارا سياسيا وطنيا يوم الاثنين المقبل من أجل إيجاد مخرج من الأزمة.

وصادق البرلمان السينغالي على التأجيل الأولي للإنتخابات من 25 فبراير الجاري إلى غاية 15 دجنبر 2024، على الرغم من المعارضة القوية. إلا أن المحكمة الدستورية ألغت هذا القرار.

مقالات ذات صلة

بنكيران يهاجم حكومة أخنوش ويصفها بـ’’الفاشلة’’

البرلمان

تأجيل الجلسة العمومية المشتركة لمجلسي البرلمان

محمد الشوكي رئيسا للفريق التجمعي بقبة البرلمان

المباحثات المغربية البلجيكية

إعادة 1100 معتقل مغربي.. أهم محاور المباحثات المغربية البلجيكية

وزير العدل البلجيكي يشيد بإصلاحات المغرب القضائية ووهبي: شراكتنا مع بلجيكا تاريخية

بلجيكا تعتبر مبادرة الحكم الذاتي “أساسا جيدا” لحل نزاع الصحراء المغربية

السلطات

بسبب المغرب.. السلطات الجزائرية تمنع صحافيا جزائريا بـ”جون أفريك” من دخول البلاد

هيئة حقوقية تدعو البرلمان المغربي لتصنيف “البوليساريو” منظمة إرهابية

رئيس الوزراء البلجيكي يحل بالعاصمة المغربية الرباط مرفوقا بوفد هام

البوليساريو “غاضبة” وتُطالب إسبانيا بإلغاء منتدى استثماري حول الصحراء المغربية

الصحراء

بعد المواقف الإسبانية والفرنسية الأخيرة.. هل يغلق المغرب ملف الصحراء؟

حصرياً بشمال إفريقيا.. المغرب يحصل على درونات “كاميكاز” الانتحارية

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)