نقص العمالة يجبر ألمانيا على تسهيل إجراءات التجنيس

بسبب نقص العمالة والشيخوخة السكانية، اضطرت الحكومة الألمانية إلى تسهيل إجراءات التجنيس، ضمن مشروع قانون تم اعتماده يوم 23 غشت 2023.

وتروم الحكومة الألمانية من خلال هذا المشروع، تسريع عملية التجنيس، بموجب المرسوم الذي ينتظر موافقة البرلمان، من أجل معالجة مشكل نقص العمالة وسد الوظائف الشاغرة.

وبموجب القانون الجديد، سيتاح التقدم بطلب للحصول على الجنسية الألمانية، بعد 5 سنوات من الإقامة في البلاد، عوض 8 سنوات المعمول بها حاليا.

كما سيكون بإمكان الأجانب الذين يتحدثون اللغة ويندمجون  بشكل جيد للغاية، أو يلزمون بالعمل التطوعي، التقدم بطلب للحصول على الجنسية الألمانية، بعد 3  سنوات فقط.

ومن بين الإجراءات الجديدة التي تنردج ضمن المشروع، إمكانية الحصول على حق التجنيس، اعتمادا على تصاريح الإقامة المؤقتة خصوصا بالنسبة للعمال الماهرين أو الحاصلين على تصاريح إقامات لحالات لم الشمل.

أما بخصوص الأطفال، فيحصل المولودون من أبوين أجنبيين، على الجنسية الألمانية مباشرة عند الولادة، في حال كان أحدهما يعيش بشكل قانوني، في ألمانيا لمظة تزيد عن خمس سنوات.

في سياق متصل، ينتظر من الإصلاحات المقترحة ضمن القنانون الجديد، أن تقلل من أوقات الانتظار، وتسرع البث في ملفات كلبات الجنسية.

وكشفت أرقام وزارة الداخلية الألمانية، أن قرابة 14 في المائة من السكان، ليس لديهم جواز سفر ألماني، حوالي 5.3 مليون منهم، يعيشون في ألمانيا لمدة عشر سنوات على الأقل.

وقدمت مشروع القانون الجديد للبرلمان، نانسي فيرز، وزيرة الداخلية، وينتظر أن يصدر قرار الموافقة عليه، بعد تدقيق بنوده من طرف سلطات الولات الاتحادية.

مقالات ذات صلة

دراسة: البشر سيكونون أكثر جمالا وطولا في المستقبل

البرتغال تتلقى دعوة للاعتراف الرسمي بدولة فلسطين

دراسة حديثة تكشف أن المياه العذبة ظهرت على الأرض قبل 4 مليارات سنة

أول ظهور للأميرة كيت ميدلتون بعد اختفائها لأشهر

محاكمة رجلين بتهمة اختطاف قارب صيد بالمغرب للوصول إلى موتريل

بسبب جلباب مغربي.. السيسي في مرمى الانتقادات خلال زيارته للسعودية

بصيص أمل ينور عتمة اليمين.. ناشطان في حقوق المهاجرين يُنتخبان بالبرلمان الأوروبي

تعرف على 5 أسرار علمية عن الكعبة المشرفة

تقرير: الاتحاد الأوروبي يسعى لإضعاف اليمين المتشدد على حساب الأحزاب التقليدية

نحو مليوني حاج يقفون بصعيد عرفات اليوم السبت

الماضي لا يختلف عن الحاضر.. مرور 57 سنة على مأساة هدم باب المغاربة في القدس

ما موعد تطبيق الاتحاد الأوروبي لقواعد الهجرة الجديدة؟

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)