3 ملايين يورو كلفة “تأشيرات شنغن” رفضت للمغاربة في 2021

تأشيرة شنغن مرفوضة

أنفق المغاربة خلال سنة 2021، حوالي 3 ملايين يورو، عند التقدم بطلب للحصول على “تأشيرات شنغن”، لدى قنصليات وسفارات مختلف الدول الأوروبية بالمغرب.

وكشف تقرير لموقع “فيزا شنغن أنفو“، أن حاملي جواز السفر المغربي أنفقوا على الأقل 3 ملايين يورو، خلال سنة 2021، عند التقدم بطلبات “تأشيرة شنغن”، دون الحصول عليها أو استرداد تكاليفها.

وأوضح المصدر ذاته، أنه خلال سنة 2021، تقدم المغاربة بما مجموعه 157 ألفا و100 طلب للحصول على “تأشيرات شنغن”، ليصبح بذلك المغرب خامس دولة في العالم من حيث عدد من التأشيرات المقدمة، خلف الاتحاد الروسي بمعدل 536 ألف و241، وتركيا بـ271 ألف و977 طلب، وأوكرانيا بـ 194 ألف و246 طلب، والسعودية بـ173 ألف و485 طلب.

وأبرز تقرير الموقع، أن المغرب سجل أعلى معدل للرفض من بين هذه البلدان الخمسة، موضحا أن ممثلي “شنغن” بالمغرب رفضوا 27.6 في المائة من طلبات التأشيرة، في حين بلغ معدل الرفض في البلدان الأربعة الأولى على التوالي، 3.2 في المائة، و16.9 في المائة، و2.7 في المائة و4.3 في المائة.

وفي هذا الصدد، أورد التقرير تصريح مؤسس موقع “فيزا شنغن أنفو”، بيسارت باجرامي، الذي قال: “نظرا إلى أن سعر طلب تأشيرة شنغن هو 80 يورو وهو غير قابل للاسترداد، فقد أنفق المغاربة ما لا يقل عن 3 ملايين يورو للحصول على تأشيرات لم يتلقوها أبدا، على الرغم من أن هذه القيمة قد تكون أعلى بمرتين”.

واستطرد المتحدث ذاته بالقول، إن “3 ملايين يورو لا تقترب في الواقع من المبلغ الحقيقي الذي ينفقه المغاربة للتقدم بطلب للحصول على تأشيرات شنغن”، لافتا إلى أن 35 يورو تضاف إلى تكاليف التأشيرة، التي يقدمها المغاربة إلى طرف ثالث نظير إعداد ملفاتهم.

إضافة إلى ذلك، أشار باجرامي إلى أن جمع الوثائق المطلوبة للحصول على “تأشيرة شنغن” يتطلب بعض المصاريف التي تنضاف إلى رسوم التأشيرة.

وفي هذا السياق، قال: “على المتقدمين بطلب التأشيرة دفع رسوم تأمين السفر، وغالبا ما يحجزون الفنادق ورحلات الطيران برسوم غير قابلة للاسترداد، بالإضافة إلى دفع رسوم صغيرة هنا وهناك مقابل المستندات الأخرى التي يتعين عليهم تقديمها”، مبرزا أنه “من الصعب حساب المبلغ الإجمالي الذي تم إنفاقه في هذا الصدد خلال سنة 2021، لكن مبلغ رسوم التأشيرة لا يقل عن 3 ملايين يورو”.

ومن خلال معطيات الموقع، تبين أن فرنسا سجلت أعلى عدد من التأشيرات المرفوضة للمغاربة، حيث رفضت حوالي 20 ألف و369 طلب من أصل 58 ألف و310  طلب، أي بنسبة مثلت 35 في المائة.

بدورها، سجلت إسبانيا نسبة مرتفعة من حيث عدد التأشيرات المرفوضة للمغاربة، فمن بين 84 ألف و499 طلب تم تقديمها رفضت 15 ألف و137 طلب، أي ما يمثل نسبة 18 في المائة، “لكنها تبقى أقل بكثير مقارنة بفرنسا”، يضيف المصدر.

وخلص التقرير إلى أن فرنسا، وإسبانيا وألمانيا، هي دول “شنغن” الثلاث المسؤولة عن غالبية “تأشيرات شنغن” المرفوضة في سنة 2021 ، حيث من بين الطلبات البالغ عددها 379 ألف و207 طلب، تم رفض ما يصل إلى 252 ألف و522 طلب من طرف هذه الدول الثلاث.

مقالات ذات صلة

الأمازيغية القنصلية

سابقة.. قنصلية المملكة في باستيا تصدر بلاغا باللغة الأمازيغية

204 مليار درهم قيمة ودائع وأموال مغاربة العالم في البنوك الوطنية

مباحثات مغربية كندية

مباحثات دبلوماسية تجمع سفيرة المملكة بأوتاوا ومسؤوليين حكوميين واقتصاديين

مغربي الضمان الاجتماعي الاسباني

أزيد من 318 ألف مغربي يتصدرون قائمة الأجانب المسجلين في الضمان الاجتماعي الإسباني

اليزمي: تحويلات المهاجرين المغاربة أصبحت موردا اقتصاديا مهما للمملكة

رياضة البولو مغاربة العالم

فريق مغاربة العالم لرياضة ’’البولو’’ يجري مباراة ودية مع فريق غنتوت بولو

الخارجية المغربية فلسطين غزة

الخارجية المغربية تؤكد إجلاء 289 مواطناً من قطاع غزة

شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة. وزارة

مطالب للحكومة بتحصين أبناء الجالية النشيطين في مدارس كرة القدم بأوربا

شنغن تأشيرات شنغن

زيادات تنتظر المغاربة للحصول على تأشيرة شنغن

القنصليات المغربية في فرنسا تقدم خدمات مباشرة لأفراد الجالية

المغرب يحقق عودة ناجحة في النسخة الثامنة من معرض العقار “سماب إكسبو” في بروكسيل

بوصوف

بوصوف يؤكد على أهمية دمج ’’تمغربيت’’ في جامعة روما

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)